طفلي عمره سنة لا ينام فِيْ الليل

طفلي البالغ من العمر عام واحد لا ينام فِيْ الليل

النوم من الأشياء الأساسية التي يحتاجها الجسم ليس فقط لبناء عقل سليم، ولكن أيضًا جسم سليم، والنوم عَنّْد الأطفال هُو عملية متغيرة باستمرار، حيث أنه يرتبط ارتباطًا وثيقًا بمدى تطورهم ونموهم المستقبلي .

ومعلوم أن الأولاد يفضلون التقليد على غيره، ومن هذا التقليد خير وما هُو شر.

  • لا يحصل الطفل على قسط كافٍ من النوم مما يؤدي إلَّى قلة التركيز واضطرابات مثل فرط النشاط، وتشير الدراسات إلَّى أن الأطفال لا يحصلون على قسط كافٍ من النوم فِيْ مرحلة مبكرة مما يؤدي إلَّى العديد من المشاكل مثل القلق والاكتئاب، بالإضافة إلَّى العديد من المشاكل الخطيرة. الأمراض التي يمكن أن تتطور فِيْها لتظهر فِيْ المستقبل مثل السمنة.
  • المشروبات والأطعمة التي تسبب عدم الراحة والضيق للطفل مثل الشاي والأطعمة الغنية بالتوابل.
  • عدم وجود بيئة هادئة ومناسبة حول الطفل تساعده على النوم.
  • لا يتعلم الطفل بعد النوم وحده، وبالتالي يحتاج الأم أن تكون بجانبه وتهدئته حتى يشعر بالنعاس والاسترخاء.
  • يلقي ارتفاع درجة الحرارة وكثرة الملابس بعبء ثقيل على الطفل، مما يجعل من المستحيل عليه النوم.
  • يعاني الطفل من مغص بسبب انتفاخ معدته فلا يستطيع النوم بشكل مريح.

ساعات نوم الطفل

ينام الأطفال فِيْ مراحل مختلفة من الوقت، وربما يكون هذا هُو السبب فِيْ أن السؤال “طفلي البالغ من العمر عامًا واحدًا لا ينام ليلًا” منطقي إلَّى حد ما، ولكن دعَنّْا نتحدث أيضًا عَنّْ الظروف التي تحدث لهؤلاء الأطفال فِيْ هذا العمر وتؤثر على نومهم هناك مزاجهم وقلقهم المستمر إذا لم يكن هناك عَنّْصر أمان، ومع تقدم الأطفال فِيْ العمر يحتاجون إلَّى ساعات نوم أكثر من البالغين.

إنهم أشخاص مستقلون تمامًا فِيْ حد ذاتها وهم على وشك القيام بدورهم والخروج إلَّى العالم، وعَنّْدما يتعلق الأمر بعدد ساعات النوم المنطقي للطفل، فإن الأطفال يحتاجون فقط إلَّى قيلولة وهذا هُو أثناء النهار، بينما غالبًا ما يقضي الليل فِيْ الرضاعة، إما حليب الثدي أو الحليب الاصطناعي، ثم يعود الطفل إلَّى النوم.

يتغير نوم الطفل فِيْ هذا العمر مع تقدم الأشهر حتى اكتمال عام كامل. على سبيل المثال، منذ بداية الثلاثة أشهر، يبدأ الطفل فِيْ تعلم الفرق بين النهار والليل من خلال تعليم الأم أن اليوم مخصص للعب وأن الليل هُو وقت النوم، لذلك غالبًا ما ينام لمدة 16 ساعة أو أكثر. فِيْ غضون 24 ساعة ولكن بسبب الحاجة يستيقظ الطعام من حين لآخر.

وبعد ذلك، فِيْ الفترة من ثلاثة إلَّى ستة أشهر، يبدأ الطفل فِيْ النوم بمعدل 18 ساعة، ولكن بسبب حاجته المستمرة للطعام، وإن كان بدرجة أقل مما كانت عليه فِيْ الأشهر الثلاثة الأولى، فإنه يستيقظ حتى يرضع. أثناء نومهم.

بعد فترة الستة أشهر حتى اثني عشر شهرًا، أو عام واحد، يمكن لبعض الأطفال البقاء على نفس وتيرة النوم، وهِيْ حوالي 14 ساعة فِيْ فترة 24 ساعة.

علاج مشكلة قلة النوم عَنّْد الاطفال بالليل

بعد الإجابة على سؤال كثير من الأمهات “طفلي البالغ من العمر سنة واحدة لا ينام ليلاً” نذكر أن هناك طرق عديدة لحل هذه المشكلة، من أهمها

  • إن الاستحمام لطفلك بالماء الدافئ يجعله يشعر بالاسترخاء والهدوء وينام بسرعة.
  • خصص مكانًا مخصصًا يعتاد الطفل عليه بمرور الوقت.
  • حضور الأم مع الطفل البالغ من العمر سنة حتى ينام لكبح جماحها.
  • أرضعيه قبل النوم بقليل.
  • ينام الطفل فِيْ غرفة شبه مظلمة حتى يهدأ بدرجة كافِيْة.
  • حاول أن تجعل الطفل ينام ليلاً فقط لتخبره بالفرق بين اليوم الذي يلعب فِيْه والليل الذي ينام فِيْه.
  • أم تساعد طفلها على التجشؤ بعد الرضاعة.
  • لا تحاولي منع الطفل من البكاء بعد الاستيقاظ فِيْ الليل، لأن هذا الإجراء قد يؤثر على رغبة الطفل فِيْ العودة إلَّى النوم.
  • دعم الأب ودعمه للأم خاصة إذا لم يرضع ويدعم بالحليب الصناعي.

يحتاج الطفل إلَّى الكثير من الأمن والحب، وفِيْ هذا العمر يكون جائعًا جدًا ويتم إرضاعه، وتحمل بداخله الكثير من المشاعر التي تجعله ينمو جسديًا وذهنيًا.

كَيْفَِيْة تنويم الطفل العَنّْيد

لا شك أن الطفل العَنّْيد يصعب إشباعه أحيانًا، كَمْا أنه من الصعب على الأم أن تجعله ينام بشكل مريح فِيْ الليل، لذلك إليك بعض الطرق المهمة والفعالة للتعامل مع مشكلة “طفلي الذي يبلغ من العمر عامًا واحدًا لا ينام. النوم ليلاً “على النحو التالي

  • لوائح الوالدين الصارمة على جدول النوم.
  • قدم مكافآت للطفل عَنّْدما ينام فِيْ الوقت المحدد.
  • أغلق كل ما هُو مثير وجذاب للطفل مثل التلفاز.
  • الغرفة الهادئة تساعد الطفل على النوم بشكل مريح.
  • اتبع نظامًا غذائيًا صحيًا وتجنب الأطعمة الدهنية.

قد يظل الطفل متقلبًا وغير قادر على النوم تمامًا، مما يفقد الأم السيطرة على اتباع الأساليب الصحيحة لتنام، لذلك هناك بعض أهم الطرق التي قد تتمكن الأم من اتباعها

  • النوم يجعل الطفل يشعر بالأمان، ويمكن للأم تحقيق ذلك من خلال دسه فِيْ بطانية خفِيْفة حتى يتذكر كَيْفَ كان ينام عَنّْدما كان جنينًا.
  • مساج للجسم هُو وسيلة فعالة لإزالة أي غازات تمنع الطفل من الشعور بالنعاس.

كَيْفَ تجعل الطفل ينام بشكل سليم

يحتاج الطفل بطبيعته إلَّى بعض الأشياء البسيطة التي إذا توفرت ستمر برحلة النوم بسهُولة ويسر، حتى تتمكن الأم من إرضاع الطفل من ثماني إلَّى اثنتي عشرة مرة، مما يجعله يشعر بالراحة والأمان، بالإضافة إلَّى الشيء الذي يشعر به الطفل. يمكن أن يستخدمه بنفسه لتنويم نفسه، وقد يكون قادرًا على وضع إصبع واحد فِيْ فمه من أجل نوم سريع، وقد تتمكن الأم من وضع أي شيء آخر فِيْ مكان الإصبع.

حتى الطفل يمكن أن يعتاد على ذلك

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!