أدوات النظافة الشخصية للأطفال وأهميتها وطريقة تعويد الطفل علي النظافة

يُعتقد أن النظافة الشخصية من أهم العادات التي يجب اتباعها، خاصة فِيْ هذه الظروف التي نمر بها وانتشار الفِيْروسات والأمراض بشكل متكرر، ويتجنب الأمراض والالتهابات لأنه لا يقضي الكثير من الوقت خارج المنزل سواء فِيْ المدارس أو فِيْ الدوائر أو فِيْ الحدائق. لا يمكن التحكَمْ فِيْ نظافة هذه الأماكن أو منع انتشار الفِيْروسات، لكن يمكننا التحكَمْ فِيْ النظافة الشخصية للأطفال من خلال تزويدهم بمواد النظافة الشخصية فِيْ حقائبهم أينما ذهبوا. ومعرفتهم بكَيْفَِيْة استخدامها للحفاظ على صحتهم ومنع الأمراض وانتشار الفِيْروسات.

أهمية النظافة الشخصية للأطفال

يؤدي عدم النظافة الشخصية إلَّى ضعف المناعة مما يؤدي إلَّى التعرض للعديد من الأمراض. الالتزام بالنظافة الشخصية ضروري للأفراد، صغارًا وكبارًا، للحفاظ على الصحة وتجنب الأمراض المبكرة المحتملة. من خلال الحفاظ على النظافة الشخصية، فأنت تحمي المجتمع بقدر ما تحمي نفسك، حتى لو تعرضت للإصابة تساعد النظافة الشخصية على التعافِيْ من هذه الأمراض بسرعة.

كَيْفَ أجعل النظافة الشخصية عادة يومية لطفلي

الطفل ليس سوى مرآة بالنسبة لنا لأنه يتمتع بمستوى عالٍ من الذكاء لأنه يراقب كل ما يفعله الكبار، ويرى ويفعل بالضبط ما يفعله البالغون، لذلك إذا اتبعَنّْا النظافة الشخصية وجعلناها عادة يومية فِيْ حياتنا سوف يتعلم الأطفال تلقائيًا التنظيف. الشخصية هِيْ عادة يومية لا غنى عَنّْها، على سبيل المثال الاستحمام فورًا بعد الاستيقاظ والاغتسال جيدًا قبل الذهاب إلَّى الفراش، سنشرح ذلك فِيْ السطور التالية.

خطوات النظافة الشخصية للأطفال

نظافة اليد

تعتبر نظافة اليدين من أهم الإجراءات التي يجب مراعاتها فِيْ النظافة الشخصية للأطفال.

يحب الأطفال استكشاف الأشياء عَنّْ طريق اللمس وكذلك الكثير من اللعب بأيديهم ولمس الأسطح المليئة بالجراثيم.

لذلك تنتقل العدوى عَنّْ طريق لمس اليدين، لذلك من الضروري دائمًا الحفاظ على نظافة يديك واتباع الخطوات التالية

  • إغسل يديك بعَنّْاية بالصابون و الماء.
  • اغسلهم جيداً قبل وبعد الأكل.
  • اغسل الطعام جيداً قبل الأكل.
  • اغسل يديك جيدًا قبل الذهاب إلَّى الفراش وبعد الاستيقاظ مباشرة.
  • اغسل يديك جيدًا بعد التحية ولمس الأسطح.
  • بعد السعال أو العطس، اغسل يديك جيدًا وينصح باستخدام المناديل ورميها مباشرة فِيْ سلة المهملات.
  • اغسل يديك جيدًا بعد استخدام المرحاض.

الأفضل للأطفال عدم التعامل مع الحيوانات، وإذا كان حيوانًا أليفًا فمن الأفضل الانتباه جيدًا إلَّى نظافة الحيوان وغسل يديك جيدًا بعد لمسه.

نظافة الشعر

من الضروري الحفاظ على الشعر نظيفًا وغسله كثيرًا بالماء الدافئ والصابون أو الشامبو وتمشيطه أكثر من مرة يوميًا لتنشيط الدورة الدموية فِيْ الرأس، فعدم تنظيف الشعر وغسله كثيرًا يتسبب فِيْ تكوّن الشحوم والجراثيم. . إنه أسرع مما يسبب أمراض فروة الرأس والتهابات ويصعب التعافِيْ منه إذا لم يتم الحفاظ على نظافة الشعر.

صحة الفم والأسنان

الأفضل تعليم الأطفال هذه العادة فِيْ سن مبكرة حتى يحافظوا عليها كعادة يومية فِيْ حياته. يجب تنظيف الأسنان بالفرشاة مرتين فِيْ اليوم، فِيْ الصباح بعد الاستيقاظ مباشرة وقبل النوم، مما يقلل من حدوث ضعف الأسنان.

تقليم الأظافر

أظافر الأصابع هِيْ أكثر الأماكن شيوعًا لتراكَمْ الجراثيم نتيجة لعب الأطفال فِيْ الحدائق ولمس الأسطح الملوثة. يميل الأطفال أيضًا إلَّى وضع أصابعهم فِيْ أفواههم لأن أظافرهم مليئة بالبكتيريا مما يساعد على انتشار العدوى بسرعة، ويجب دائمًا تقليم الأظافر للحفاظ على صحة الطفل.

دش

يجب تحديد أيام الاستحمام والمحافظة عليها على الأقل يومين فِيْ الأسبوع، ويجب تعليم الطفل قواعد الاستحمام والنظافة الشخصية، والأواني النظيفة التي لا يستخدمها الطفل وأدوات النظافة الخاصة به التي لا يستخدمها أي شخص آخر، مثل يجب استخدام منشفة تجفِيْف، إسفنجة حمام، فرشاة، هذه هِيْ أدواته الشخصية التي لا يستخدمها أي شخص آخر.

احتياجات النظافة الشخصية للأطفال

  • صابون.
  • مقص الأظافر.
  • معقم اليدين.
  • قفازات اليد.
  • المناديل المعطرة.
  • فوطته نظيفة.
  • فرشاة الأسنان.
  • فرشاة تمشيط

احتياجات النظافة الشخصية للأطفال

النظافة الشخصية

مستلزمات الأطفال

يجب أن تكون أدوات النظافة الشخصية للطفل وحده لمنع المرض أو العدوى الفِيْروسية.

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!