علاج ضعف التبويض بعد سن الأربعين

علاج ضعف التبويض بعد الأربعين

من المعروف أنه بعد الأربعين تقل القدرة على إنتاج البويضات وبالتالي تقل فرص الحمل، لكن يظل الحمل ممكنًا حتى بعد الأربعين. أولاً، يوصى بتغيير عاداتك الغذائية اليومية والقيام ببعض الأشياء، ومن الممكن أحيانًا اللجوء إلَّى الحقن المجهري أو تناول أدوية الخصوبة. تنقسم طرق العلاج الأخرى إلَّى ما يلي

1- العلاج بالاعشاب

ثبت أن بعض الأعشاب تزيد من فرص الحمل وتعالج ضعف التبويض عَنّْد النساء بعد سن الأربعين، وتجدر الإشارة إلَّى أن استخدام الأعشاب لأغراض الحمل يجب أن يتم بعد استشارة الطبيب ومتابعته. نقدم ما يلي

  • مريم عشبة النخيل تساعد العشبة على تحسين الخصوبة عَنّْد المرأة، وتصحح اختلال هرمونات الجسم أثناء الدورة الشهرية، كَمْا تعمل على تنظيمها مما يساهم فِيْ عملية علاج ضعف التبويض بشكل عام.
  • القرفة تعتبر منظم الدورة الشهرية عَنّْد النساء، فهِيْ تعمل على زيادة معدلات الإباضة والحماية من مخاطر الإصابة بمرض تكيس المبايض، مما يجعلها من أهم الأعشاب لعلاج ضعف التبويض بعد التقدم فِيْ السن. من أصل أربعين.
  • عشبة الماكا هِيْ عشبة موطنها أمريكا الجنوبية وهِيْ جزء من العديد من العلاجات للمساعدة فِيْ زيادة فرص الحمل، مع إرشادات معينة يصفها طبيبك، بالطبع لحالتك.
  • عرق السوس له فوائد عديدة بسبب قدرته على إزالة السموم من الجسم والكبد، كَمْا أنه يعمل على الإنتاج السليم لمخاط الرحم، ولكن لا يجب الإفراط فِيْ تناوله ويجب اتباع جرعات محددة عَنّْد تناوله.

2- العلاج بالبلازما

فِيْ الآونة الأخيرة، بدأت البلازما تشق طريقها إلَّى علاج ضعف التبويض فِيْ الأربعينيات عَنّْ طريق حقن الصفائح الدموية للمساعدة فِيْ تحفِيْز البويضات وتهِيْئتها للتلقيح، فِيْ العيادات المتخصصة من خلال

  • يأخذ الطبيب عينة دم من المريض.
  • يتم استخراج البلازما والصفائح الدموية من عينة الدم.
  • يتم حقن البلازما فِيْ المبايض.
  • أظهرت الدراسات أن حقن البلازما ساعد فِيْ استعادة الدورة الشهرية لدى النساء بعد انقطاعها، وتمكن الأطباء من استخراج البويضات الجاهزة لعملية الإخصاب.

    3- اتبع العادات الصحية

    هناك العديد من النصائح لزيادة فرصك فِيْ الحمل والتي يمكن استخدامها كعلاج لضعف التبويض فِيْ الأربعينيات من عمرك، بما فِيْ ذلك ما يلي

    • تناول المكَمْلات الغذائية الغنية بمضادات الأكسدة، والتي تزيد من الخصوبة عَنّْد النساء، ومن بين هذه العَنّْاصر حمض الفوليك والزنك الأكثر أهمية.
    • احرصي على تناول الكثير من الألياف الموجودة فِيْ البقوليات والحبوب الكاملة والمكسرات والفواكه مثل الكَمْثرى والموز والأفوكادو، والتي تعمل على توازن الهرمونات فِيْ الجسم، وقد أظهرت الدراسات أيضًا أن الألياف تعمل على تقليل فرصة العقم. .
    • شرب الكثير من السوائل وخاصة الماء يساعد على زيادة إنتاج مخاط عَنّْق الرحم مما يساهم فِيْ سرعة وصول الحيوانات المنوية إلَّى البويضة وبالتالي زيادة فرص الحمل.
    • تناولي أوميغا 3، والتي تساعد أيضًا فِيْ تحفِيْز مخاط عَنّْق الرحم.
    • احرصي على تناول الفِيْتامينات مثل حمض الفوليك، أوميغا 3، فِيْتامين هـ وفِيْتامين ب 6، والتي تقلل من خطر الإصابة بالعقم.
    • قم بعمل تمارين بسيطة بشكل مستمر ومنتظم لاستعادة الحركة والنشاط، حيث أن الخمول مرتبط بارتفاع معدل العقم، نوصي بالمشي لمدة نصف ساعة على الأقل فِيْ اليوم.
    • عدم ممارسة الرياضات العَنّْيفة التي تساهم فِيْ انخفاض خصوبة المرأة.
    • يقلل التدخين من خصوبتك، لذلك ينصح بالإقلاع عَنّْ التدخين.

    اعراض الحمل بعد الاربعين

    اترك تعليقاً

    error: Content is protected !!