تجربتي مع فِيْتامين سي للتنحيف

تجربتي مع فِيْتامين سي لفقدان الوزن

من المعروف أن فِيْتامين سي مفِيْد فِيْ الوقاية من نزلات البرد عَنّْ طريق تقوية جهاز المناعة، بالإضافة إلَّى تحسين البشرة، وقد تأكد ذلك من خلال ملاحظة أن منتجات العَنّْاية بالبشرة من الماركات الشهِيْرة تحتوي على فِيْتامين سي الذي يعمل على ترميم البشرة واستعادتها. يلمع.

لكن لم يمض وقت طويل قبل أن أجري تجربتي مع فِيْتامين سي لفقدان الوزن. إنها فعالة جدًا فِيْ التخلص من الدهُون الزائدة والوصول إلَّى الوزن المثالي، لأن وزني كان طبيعيًا حتى المدرسة الثانوية، لكن وزني بعد ذلك زاد كثيرًا. بسرعة بسبب تواجدي المطول فِيْ المنزل واستهلاك الطعام بكَمْيات كبيرة.

بعد أن دخلت الجامعة، كنت أعاني من زيادة الوزن بشكل كبير مقارنة بزملائي وبدت مختلفة، حتى وجهِيْ كان ممتلئًا بشكل مرضٍ، تسبب لي ذلك فِيْ عدم الراحة، وبدأت فِيْ البحث عَنّْ أهم الطرق للتخلص من الزيادة. كيلوغرامات، لم أكن أهتم بمظهري على الإطلاق، لذا كل ما كنت أهتم به هُو مظهري.

حيث جربت بعض الأنظمة لتقليل تناول الطعام واتباع وجبات صحية بدون دهُون وكربوهِيْدرات واتبعت التعليمات اللازمة لمدة شهر ووجدت أنني خسرت 3 كيلوغرامات فقط وشعرت بالملل لأن 3 كيلوغرامات فِيْ شهر كامل لا تساوي الجهد والتعب.

جربت عدة أنظمة غذائية مختلفة وفشلت حتى سمعت أن فِيْتامين سي يساعد فِيْ التخلص من الدهُون الزائدة عَنّْدما كنت فِيْ طريقي إلَّى الجامعة. عَنّْد وصولي، فاجأتني صديقي بإخباري أنها خطبت الشهر المقبل وأرادتني أن أكون وصيفة الشرف لها فِيْ حفل خطوبتها.

فكرت فِيْ المعلومات التي سمعتها على طول الطريق، وهِيْ أن فِيْتامين سي يساعد على إنقاص الوزن، لذلك قررت إجراء تجربتي مع فِيْتامين سي لفقدان الوزن، حيث أنني اعتمدت على تناول البرتقال واليوسفِيْ 5 أيام على التوالي بالإضافة إلَّى الشرب المشروبات الدافئة مثل القرفة والزنجبيل والشاي الأخضر والشاي الأحمر بدون إضافات.

خلال اليومين التاليين، تناولت وجبات مختلفة ولكنها صحية لا تحتوي على الكثير من السعرات الحرارية لأنها تعتبر خالية من السعرات الحرارية لأنني لست مدمنًا على تناول الدهُون أو الكربوهِيْدرات، وفحصت وزني ووجدت أنني ” د فقدت ستة أرطال، وهذا جعلني أنهِيْ نظامي الغذائي.

واصلت تجربة فِيْتامين سي لفقدان الوزن لمدة شهر حتى تمكنت من خسارة ما يصل إلَّى 20 كيلوغرامًا، وبعد ذلك عانيت من آلام فِيْ البطن وعدت إلَّى اختصاصي التغذية الذي أخبرني أنني أتناول الكثير من الأطعمة الحمضية وهذا كان يسبب لي مشاكل فِيْ المعدة ويمكنني تقليل تلك الأطعمة الغنية بالمواد الحمضية واستبدالها بأطعمة غنية بالفِيْتامينات والمعادن الغذائية.

لقد أجريت تعديلاً طفِيْفًا على التجربة، لكنني واصلت ذلك حتى وصلت إلَّى الوزن المثالي الذي حلمت به وظهرت فِيْ حفل خطوبة صديقي فِيْ ثوب غريب جدًا لفت انتباه الجميع. لذلك، أنصح الكثيرين بتجربة تجربتهم مع فِيْتامين سي لفقدان الوزن.

بالإضافة إلَّى التمارين المهمة لتقوية الجسم وعدم المعاناة من الترهلات والمشاكل الناتجة عَنّْ ترهل الجلد، حيث يمكن أن تظهر الخطوط البيضاء الشهِيْرة للسيلوليت، لكن التمارين تساعد على إنقاص الوزن مع الحفاظ على الجلد.

تجربتي مع فِيْتامين سي لنزلات البرد

عَنّْد التعرف على تجربتي مع فِيْتامين سي لفقدان الوزن، يمكن ذكر ما قمت به للوقاية من نزلات البرد، لأنني كنت أعاني دائمًا من نزلات البرد فِيْ الشتاء وأعاني من نزلات البرد الشديدة فِيْ حالة ما بعد التلامس مع عدوى أو فِيْ حالة عدم الامتثال، لأن لديّ جهاز مناعي ضعيف، مما يبقيني مصابًا بالأنفلونزا طوال الشتاء.

حيث ذهبت إلَّى أخصائي وحصلت على حقنة باردة لمنعها فِيْ الشتاء لكنها لا تحميني بنسبة 100٪ لكنها تخفف من أعراضي حتى نصحني الطبيب بالالتزام بأطعمة فِيْتامين سي. المكَمْلات الغذائية.

فِيْ ذلك الوقت قررت أن أقوم بتجربتي مع فِيْتامين سي لنزلات البرد وبدأت بتناول برتقالة كاملة كل يوم كدواء، لأنه لم يكن مرتبطًا برغبتي فِيْ تناول البرتقال، بل كان إلزاميًا بالنسبة لي، وبعد ذلك أنا لاحظت أنه خلال الشهر الذي أصبت به لم أصب بنزلة برد واحدة واكتشفت تأثير فِيْتامين سي على جهاز المناعة.

تمسكت بهذا الشتاء طوال فصل الشتاء، وتجدر الإشارة إلَّى أنني لم أصاب بنزلة برد واحدة فِيْ ذلك الموسم بأكَمْله، وكانت هذه معجزة فِيْ حالتي، لذلك أنصح أي شخص يعاني من نزلة برد سيئة بتناول الأطعمة التي تحتوي على فِيْتامين سي باستمرار لتقليل العدوى.

يمكن لمن لا يعانون من نزلات البرد المتكررة وأمراض الجهاز التنفسي متابعة تناول هذه الأطعمة، لكنها تساعد فِيْ تقوية جهاز المناعة للتعامل مع الأمراض والفِيْروسات المختلفة التي تستمر فِيْ مهاجمة الجسم ومحاولة إصابته.

فوائد فِيْتامين سي

من خلال تجربتي مع فِيْتامين سي لفقدان الوزن، اكتشفت العديد من الفوائد التي يمكن جنيها من جرعته المناسبة، بما فِيْ ذلك ما يلي

  • تقوية جهاز المناعة يساعد فِيْتامين سي على تقوية جهاز المناعة، لذلك يكون الشخص الذي يتناول الأطعمة التي تحتوي على فِيْتامين سي أقل عرضة لنزلات البرد، لأنه يساهم فِيْ تكوين خلايا الدم البيضاء التي تعمل على القضاء على الأمراض الفِيْروسية والقضاء عليها، يعمل على القضاء على الأمراض الفِيْروسية بشكل عام بشكل أسرع.
  • تحسين صحة العين يساعد المستوى المستقر لفِيْتامين سي على منع التنكس البقعي المرتبط بالعمر، بالإضافة إلَّى تأثير نقصه على إعتام عدسة العين النووية، لكن جرعته اليومية تساعد فِيْ ردع المرض وعدم تفاقم الحالة.
  • الحد من خطر الإصابة بمرض السكري من النوع 2 تناول المكَمْلات الغذائية الغنية بفِيْتامين C يقلل من الإصابة بمرض السكري من النوع 2 عَنّْ طريق المساعدة فِيْ تنظيم تركيز الجلوكوز والأنسولين فِيْ الدم.
  • تعزيز صحة الكلى تقليل بروتينات الألبومين فِيْ البول، يقلل فِيْتامين ج من البول الزلالي ويحسن مستويات ضغط الدم الانقباضي والانبساطي، مما يساهم فِيْ تحسين وظائف الكلى، وخاصة فِيْ مرضى السكري من النوع 2.
  • يحسن المزاج فِيْتامين سي هُو أحد الفِيْتامينات المسؤولة عَنّْ خلق الناقلات العصبية المعززة للمزاج، لذلك يمكنك الحصول على مزاج أفضل عَنّْ طريق الحصول على جرعتك اليومية من فِيْتامين سي، مما يمنحك الكَمْية المناسبة من فِيْتامين سي الذي يعمل على تقليل أعراض التوحد. .
  • التقليل من خطر الإصابة بالسرطان استهلاك كَمْية كافِيْة من فِيْتامين C، خاصة قبل انقطاع الطمث، يقلل من احتمالية الإصابة بسرطان الثدي لدى النساء، كَمْا يلعب دورًا فِيْ حماية الخلايا من الانقسام عدة مرات نتيجة الإصابة بالسرطان.
  • تحسين الأداء الرياضي أكدت الأبحاث أن فِيْتامين C يحسن الأداء الرياضي، ويزيد من القدرة على التحمل البدني ويقلل من تلف العضلات والإصابات الناجمة عَنّْ التعرض لأنواع الأكسجين التفاعلية بسبب التمارين المختلفة.
  • تقليل مخاطر الإصابة بعدوى المرارة زيادة مستوى حمض الأسكوربيك يقلل من الإصابة بأمراض المرارة بنسبة تصل إلَّى 15٪، كَمْا يقلل من تكون حصوات المرارة.
  • ضبط مستوى الفوسفات فِيْ الدم تؤدي زيادة مستوى الفوسفات فِيْ الدم إلَّى زيادة خطر الإصابة بالحثل العظمي الكلوي وأمراض الأوعية الدموية.

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!