حرارة الجسم بعد قراءة سورة البقرة

درجة حرارة الجسم بعد قراءة سورة البقرة

فِيْ حالة إصابة الإنسان بالعين الحسد والحسد بعد قراءة سورة البقرة يلاحظ حرارة جسمه وتظهر عليه أعراض أخرى، منها ما يلي

  • التعرق المفرط وخاصة من الأمام.
  • رغبة الفرد فِيْ التقيؤ.
  • غالبًا ما تظهر الثعابين والعقارب فِيْ أحلامه.
  • انبعثت رائحة كريهة من جسده.
  • إسهال.
  • بعد قراءة سورة البقرة ينام الإنسان بعمق.
  • كثرة التثاؤب والرغبة فِيْ النوم.
  • شعور بألم فِيْ البطن.
  • تسرب الغاز المفرط.
  • شعور بألم واضح فِيْ منطقة الكتف.
  • شعور بالبرودة فِيْ أطراف القارئ.
  • ظهُور بعض الكدمات على الجسم.
  • صداع شديد
  • إفرازات مهبلية زائدة بعد قراءة سورة البقرة.
  • يخرج الهُواء من فم الشخص.

سورة البقرة فِيْ علاج الحسد والعين

سورة البقرة من السور الشاملة التي يوجد فِيْها علاج لكل ما يحتاجه الفرد، وتعتبر علاجًا للحسد والعين، حيث يوجد العديد من الآيات التي تخلصك من الحسد ومنها التالية

قال تعالى

(وهُو مثل الذين كفروا من أهل الكتاب، ولا من المشركين، أن خير ربك ينزل لكَمْ، والله خير الله).

كَمْا قال تعالى

(ولما التقوا بالمؤمنين قالوا آمنا بنا، ولما ذهب بعضهم إلَّى بعضهم قالوا كلمتهم بما لك من الله.

وقال تعالى فِيْ كتابه المقدس

(وَإِذْ اسْتَسْقَى مُوسَى لِقَوْمِهِ فَقُلْنَا اضْرِبْ بِعَصَاكَ الْحَجَرَ فَانفَجَرَتْ مِنْهُ اثْنَتَا عَشْرَةَ عَيْنًا قَدْ عَلِمَ كُلُّ أُنَاسٍ مَشْرَبَهُمْ كُلُوا وَاشْرَبُوا مِنْ رِزْقِ اللَّهِ وَلاَ تَعْثَوْا فِي الأَرْضِ مُفْسِدِينَ البقرة).

كَمْا جاء فِيْ آياته الحاسمة

(آمَنَ الرَّسُولُ بِمَا أُنزِلَ إِلَيْهِ مِنْ رَبِّهِ وَالْمُؤْمِنُونَ كُلٌّ آمَنَ بِاللَّهِ وملائكته وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ لاَ نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِنْ رُسُلِهِ وَقَالُوا سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا غُفْرَانَكَ رَبَّنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ(285)

لاَ يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْسًا إِلاّ وُسْعَهَا لَهَا مَا كَسَبَتْ وَعَلَيْهَا مَا اكْتَسَبَتْ رَبَّنَا لاَ تُؤَاخِذْنَا إِنْ نَسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلاَ تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْرًا كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِنَا رَبَّنَا وَلاَ تُحَمِّلْنَا مَا لاَ طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا أَنْتَ مَوْلاَنَا فَانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ) .

وقد ذكر الله القدير فِيْ كتابه المقدس

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!