آيات قرآنية عَنّْ المحبة بين الناس

آيات قرآنية عَنّْ الحب بين الناس

جاء القرآن والسنة ليخلقوا المحبة بين الناس ويتخلصون من مشاعر الكراهِيْة التي يمكن أن تؤذي الناس بعضهم البعض، كَمْا أن الدين الإسلامي دين سلام ووئام والدين الإسلامي ينهى عَنّْ الكراهِيْة أو العداء بين الناس. المسلمون وهناك آيات وأحاديث كثيرة من السنة النبوية أن الحب والصداقة يجب أن تسود بين الناس.

يجب أن يتأكد من أنه من الطبيعي أن تكون هناك بعض الخلافات بين الناس وأن العلاقات بين الناس يمكن أن تتأثر بهذه الاختلافات، لكن من الضروري معرفة أنه عَنّْدما يكون هناك حب وصداقة، تنتهِيْ هذه الاختلافات وتنتهِيْ بعض آيات القرآن. يمكن أن يشمل الحب بين الناس ما يلي

  • (قل إن كنت تحب الله فاتبعَنّْي الله يحبك ويغفر لك ذنوبك والله غفور رحيم) تعالى ذنوبهم والله غفور رحيم.
  • (وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُم مِّنْ أَنفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِّتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُم مَّوَدَّةً وَرَحْمَةً ۚ إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ) (سورة الروم الآية 21) هذه الآية تذكر لنا أن الله قد خلق الذكر والأنثى من أجل أن تسود المودة والرحمة بين الزوجين، وأن ومن يتأمل فِيْ خلق الله يكون على يقين من هذا الأمر، وهِيْ من أكثر الآيات القرآنية عَنّْ الحب بين الناس.
  • (هُوَ الَّذِي أَيَّدَكَ بِنَصْرِهِ وَبِالْمُؤْمِنِينَ، وَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِهِمْ لَوْ أَنْفَقْتَ مَا فِي الْأَرْضِ جَمِيعًا مَا أَلَّفْتَ بَيْنَ قُلُوبِهِمْ وَلَكِنَّ اللَّهَ أَلَّفَ بَيْنَهُمْ إِنَّهُ عَزِيزٌ حَكِيمٌ) (سورة الأنفال الآية 62-63)

فِيْ هذه الآية أكد الله تعالى لسيدنا محمد أن الله قادر على أن ينصره مع المؤمنين، كَمْا أن الله قادر على أن ينسجم قلوبهم، وأنه حتى لو أنفق كل مال الأرض فلن يقدر لخلق المودة والألفة بينهما، ولكن الله قادر على ذلك.

  • (أَيُّهَا ​​​​​​​​الَّذِينَ آمَنُوا مَنْ يَرْتَدَّ مِنْكُمْ عَنْ دِينِهِ فَسَوْفَ يَأْتِي اللَّهُ بِقَوْمٍ يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَهُ أَذِلَّةٍ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ أَعِزَّةٍ عَلَى الْكَافِرِينَ يُجَاهِدُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَلَا يَخَافُونَ لَوْمَةَ لَائِمٍ ۚ ذَٰلِكَ فَضْلُ اللَّهِ يُؤْتِيهِ مَنْ يَشَاءُ ۚ وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ) (سورة المائدة الآية 54)

يذكر الله فِيْ هذه الآية أن من ارتد عَنّْ دين الإسلام، فإن الله قادر على أن يسلم سيدنا محمد قومًا أفضل ممن ارتدوا عَنّْ دين الإسلام، وأن هؤلاء سيكونون محبين ورحماء. المؤمنين ويعاملونهم. الكفار بدقة.

  • (فَجَعَلَ اللَّهُ بَيْنَكُمْ وَفِي الْمُسْتَغَلِينَكَ وَالَّهُ قَدِيرٌ وَلَّهَ غُفِرَ اللَّهُ مَعَهُ) ومن المؤمنين النعمة والرحمة. إن الله قادر على كل شيء وهُو غفور رحيم.
  • (وما كان فِيْ أحضانهم خلعَنّْاه من ضغينة إخواننا على أسرتهم، متقابلين) (سورة الحجر الآية 47) يبين لنا الله فِيْ هذه الآية أنه قادر على إزالة الضغينة فِيْ أحضانهم. وأهل الجنة وأعدوا لهم أماكن فِيْ الجنة.

اقوال نبوية عَنّْ الحب

فِيْ سياق مخاطبة الآيات القرآنية عَنّْ الحب بين الناس، يمكننا أن نتطرق إلَّى بعض الأحاديث النبوية عَنّْ الحب، حيث شجع سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم على المحبة والأخوة بين المسلمين ونهى عَنّْ العداوة. بين المسلمين وأن عليهم تسوية الخلافات بينهم حتى يعم السلام والأمن

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!