طريقة تنظيف الجروح بالصور

كَيْفَِيْة تنظيف الجروح بالصور

يكون الجرح فِيْ منطقة بها أنسجة معرضة للتمزق، سواء كانت هذه الأنسجة خارجية أو داخلية، وتتضمن أحيانًا تمزق فِيْ الجلد الخارجي الذي يغطي المنطقة.

معظم الجروح المفتوحة التي تتعرض للحياة تلتئم وتلتئم بسهُولة وسرعة، ولكن هناك بعض الحالات التي تكون فِيْها الجروح خطيرة وتتطلب عَنّْاية طبية، خاصة إذا كان النزيف من الجرح غزيرًا واستمر لمدة عشرين دقيقة.

لذلك فإن التنظيف السليم للجرح هُو الخطوة الأولى للتأكد من أن الجرح لن يتعرض للمضاعفات والتلوث، وبالتالي فِيْ الفقرات التالية نوضح كَيْفَِيْة تنظيف الجروح بمساعدة الصور

1- غسل اليدين

فِيْ البداية يجب غسل اليدين وتعقيمهما قبل لمس الجرح بسبب البكتيريا التي قد تكون موجودة وتنتقل إلَّى الجرح وبالتالي العدوى ومدة التعافِيْ.

2- وقف النزيف

تتوقف الخدوش والجروح الطفِيْفة عَنّْ النزيف تلقائيًا، ولكن إذا استمرت، فاضغط على موقع الجرح بضمادة معقمة ونظيفة حتى يتوقف النزيف.

3- نظف مكان الجرح

فِيْ البداية، يتم غسل الجرح بالماء لتقليل فرصة الإصابة، ويمكن غسل المنطقة المحيطة بالجرح بالماء والصابون قدر الإمكان، ولكن يجب الحرص على عدم لمس الجرح بالصابون.

كَمْا لا يمكن تعقيم الجرح بالكحول أو اليود، لأنه يسبب تهِيْج الجرح، وإذا كانت هناك شظايا من الزجاج أو قطع من الأشياء التي تسببت فِيْ الجرح فِيْمكن إزالتها بملاقط معقم بالكحول، وإذا تعذر ذلك يجب أن تذهب إلَّى الطبيب.

4- المضادات الحيوية

الهدف من وضعه على الجرح هُو قتل ومحاربة البكتيريا الموجودة على سطح الجرح والمنطقة المحيطة به، وبالتالي تسريع الشفاء.

5- وضع الضمادات على الجرح

إذا كانت الجروح صغيرة فلا يمكن وضع الضمادات عليها أما إذا تعرض الجرح للتلوث والأوساخ وبتأثير البكتيريا والجراثيم فِيْجب تغطيتها. لأن الضمادات تجعل الجرح غير ملوث بالعدوى. لذلك يجب تغطيتها بضمادة نظيفة ومعقمة وتغييرها مرة فِيْ اليوم.

6- حقن التيتانوس

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!