هل ممكن يستمر الحمل مع نزول الدم

هل من الممكن استمرار الحمل بالنزيف

الدم الذي يظهر أثناء الحمل وخاصة فِيْ الفترة الأولى من الحمل من الأعراض العادية والشائعة، لأن الدم يمكن أن يظهر فِيْ 20-30٪ من النساء الحوامل فِيْ أول عشرين أسبوعًا من الحمل، لذلك فإن النزيف الواضح هُو الزرع. البويضة الملقحة فِيْ الرحم، وما يعتبر نزيفاً مستمراً أثناء الحمل يختلف من امرأة لأخرى.

أما الإجابة على سؤال هل يمكن أن يستمر الحمل بالنزيف، نعم، يمكن أن يستمر النزيف فِيْ كثير من الحالات، وهذا النزيف خفِيْف ويستمر الحمل بشكل طبيعي، لنصف النساء المصابات بالنزيف. فِيْ أول عشرين أسبوعًا، ولكن تجدر الإشارة إلَّى أن هناك بعض الحالات التي يكون فِيْها النزيف من أعراض شيء خطير.

أسباب النزيف أثناء الحمل

من خلال تحديد إجابة السؤال هل يمكن للحمل أن يستمر بالنزيف، يجدر تحديد الأسباب التي تؤدي إلَّى النزيف أثناء الحمل، لأن هناك بعض الأسباب لاستمرار حدوث النزيف، والأسباب التي تؤدي إلَّى النزيف. أثناء الحمل يمكن أن يكون ما يلي

1- الحمل خارج الرحم

فِيْ الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل، يمكن أن يكون النزيف المهبلي أحد أعراض الحمل خارج الرحم، وهِيْ حالة ينمو فِيْها الجنين خارج الرحم، وغالبًا فِيْ إحدى قناتي فالوب. يتضمن الحمل خارج الرحم بعض الأعراض التي تعاني منها المرأة الحامل. تتلخص هذه الأعراض فِيْ الآتي

  • إحساس بالتشنج فِيْ الحوض وأسفل البطن.
  • دوار شديد.
  • إحساس بالضغط على الشرج.

الحمل خارج الرحم هُو أحد تلك الحالات التي تتطلب الجراحة الفورية للحفاظ على صحة الأم وصحة الجنين.

2- الحمل المولي

الحمل المولي هُو من الحالات التي يكون فِيْها نمو غير طبيعي للأنسجة داخل الرحم وتوقف هذه الأنسجة نمو الجنين، وتجدر الإشارة إلَّى أن هذه الأنسجة يمكن أن تكون كتل سرطانية تنتشر إلَّى أجزاء أخرى من الجسم فِيْ بعض أجزاء من الجسم. فِيْ الحالات، بالإضافة إلَّى النزيف الواضح، قد تظهر بعض الأعراض، وتشمل هذه الأعراض لدى النساء ما يلي

  • اشعر بالسوء.
  • القيء المستمر
  • تضخم الرحم بشكل غير طبيعي.

3- المشيمة المنزاحة

المشيمة المنزاحة هِيْ حالة تحدث عَنّْدما تدخل المشيمة كليًا أو جزئيًا إلَّى الجزء السفلي من الرحم وتغطي المشيمة عَنّْق الرحم، وأحد أهم أعراض نزول المشيمة هُو استمرار النزيف حتى بعد 28 أسبوعًا.

يمكن للطبيب تحديد المشيمة المنزاحة من خلال الفحص بالموجات فوق الصوتية، وإذا تم تشخيص المرأة بانخفاض المشيمة، يتم إجراء عملية قيصرية.

4- انفصال المشيمة

يحدث انفصال المشيمة عَنّْدما تنفصل المشيمة كليًا أو جزئيًا عَنّْ جدار الرحم قبل مَوعِد الولادة الرئيسي، ويمكن أن تختلف كَمْية النزيف من امرأة إلَّى أخرى، بالإضافة إلَّى اختلاف تأثير الانفصال على الجنين.

ومع ذلك، هناك بعض الطرق التي تستخدم فِيْ علاج انفصال المشيمة والحفاظ على صحة الأم والجنين، ومن هذه الطرق وضع الأم تحت الملاحظة فِيْ المستشفى والراحة فِيْ الفراش، ويمكن للطبيب المختص أن يلجأ المخاض قبل الأوان ليحمي الأم والجنين.

5- سفن متطورة

من الممكن أن تؤدي الأوعية المتقدمة إلَّى حدوث نزيف ويكون هذا النزيف نتيجة لمرور الأوعية الدموية المتعلقة بالجنين عبر الأغشية المحيطة بعَنّْق الرحم، وتعد الأوعية المتقدمة من الأسباب الخطيرة التي تؤدي إلَّى حدوث نزيف أثناء الحمل بسبب يمكن أن يتسبب ذلك فِيْ فقدان الجنين لكَمْية كبيرة من الدم، وكَمْية كبيرة من الدم.

6- تغييرات فِيْ عَنّْق الرحم

الحمل من الأمور التي تسبب زيادة فِيْ كَمْية الدم المتدفق إلَّى عَنّْق الرحم، وهذه التغييرات يمكن أن تؤدي إلَّى زيادة خطر النزيف على الأم، ويمكن أن يكون هذا النزيف نتيجة احتكاك عَنّْق الرحم وهُو من بين أكثرها الأسباب المهمة الشائعة لهذا النزيف هِيْ كَمْا يلي

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!