متي تقرأ اذكار المساء و الصباح والرأي الارجح لهما

الأعمال الصالحة هِيْ تلك التي تدوم بعد موتنا ودفننا تحت الأرض، وهناك العديد من الأشياء التي أمرنا الله بفعلها، وهِيْ تمثل العديد من الأعمال الصالحة والخيرية التي نحصل عليها عَنّْدما نقوم بأعمال خيرية مختلفة. كالتصدق وذكر الله تعالى وقراءة القرآن وإطعام الفقراء وأشياء أخرى كثيرة. ومن بين هذه الأعمال التي قد يغفل عَنّْها الكثير ذكريات الصباح والمساء لأنها من الذكريات المهمة التي يجب أن نعتني بها ونجعلها جزءًا أساسيًا من يومنا وذكريات الصباح والمساء لها أوقاتها المحددة وهذا هل سنتعلم خلال هذا الموضوع، وبالتالي يسعدنا اليوم أن نقدم لكَمْ عبر موقع أحلام، الأوقات المناسبة التي يمكننا فِيْها تلاوة أذكار الصباح والمساء، وما هُو الرأي المرجح حول الوقت الأمثل لهذه اذكار نتمنى ان ينال هذا الموضوع اعجابكَمْ.

متى تقرأ اذكار الصباح والمساء

الوقت المحدد لقول ذكريات الصباح والمساء

يتساءل الكثير منا عَنّْ الوقت الصحيح لذكريات الصباح والمساء، ولكن الإجابة الصحيحة على هذا السؤال هِيْ أن ذكريات الصباح والمساء لا ترتبط بوقت محدد، والدليل على هذا التحديد وارد فِيْ كثير من الأحاديث. قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (الذي قال لما صار كذا وكذا، ومن قال متى كان المساء كذا وكذا)، واختلفت أقوال العلماء فِيْ تحديد وقت الصباح والمساء. إلَّى شروق الشمس، أما بالنسبة للمساء فِيْعتقد بعض العلماء أنها تبدأ من بعد الظهر وتنتهِيْ عَنّْد غروب الشمس، ويعتقد البعض أن المساء يبدأ من بعد الظهر حتى ثلث الليل، وهناك رأي آخر أن الوقت الأنسب له. اذكار المساء تبدأ بعد غروب الشمس.

متى تقرأ اذكار الصباح والمساء

الراجح عَنّْ افضل وقت للذكرى الصباحية و المسائية

أقرب قول أن تبدأ المرأة ذكرياتها الصباحية من طلوع الفجر إلَّى طلوعها، أما إذا فاتتها هذا الوقت فلا حرج من قراءتها قبل انتهاء الصبح، والصباح هُو فترة ما قبل الظهر بقليل، إذا كانت هذه ذكريات مسائية، فإنها تبدأ بعد العصر وحتى المغرب، وإذا لم يصنعها فلا ضرر فِيْ القيام بها إلا ثلث الليل. والمساء هُو آخر النهار، وهناك أيضا ذكرى تقال فِيْ الليل، ودليل ذلك الحديث (من قرأ آيتين من آخر سورة البقرة فِيْ الليل يكفِيْه. ) رواه البخاري ومسلم. أيها المسلمون يجب أن نحتفظ بهذه الذكريات ونأتي إليها فِيْ الوقت المحدد ونسعى لإرضاء الله تعالى، ولكن السؤال الذي قد يخطر ببال الجميع هُو ما هُو الحكَمْ الشرعي عَنّْدما يمر وقت ذكريات الصباح والمساء وهنا وقد قام الشيخ الفاضل محمد بن صالح بنهض العثيمين فأجاب على هذا السؤال فقال (أما الاختراع فإن نسيته أؤجر عليه).

متى تقرأ اذكار الصباح والمساء

فِيْ نهاية هذا الموضوع المفِيْد يجب أن نعلم أن الله سبحانه وتعالى قد أنعم علينا بنعم كثيرة لا نستطيع أن نحسبها ويجب أن نشكر الله على هذه النعم دائمًا ليعطينا أكثر كَمْا قال الله تعالى فِيْ كتابه المجيد (وإن كنتم ممتنونًا). سأضاعفكَمْ بالتأكيد) هذا وعد الله لنا وعلينا أن نفعل ما يأمرنا به الله، حتى لو كان عملاً صغيراً، لذا فإن ذكريات الصباح والمساء من بين الأشياء التي يهملها الكثير منا، وهذا هُو خطأ، لأن الكثيرين يفتقرون إلَّى الحسنات، لذلك يجب أن نعتني بهم ونجعلهم أساس يومنا ليؤجره الله تعالى …. نتمنى أن يكون هذا الموضوع قد نال رضاكَمْ وترقبوا المزيد من الموضوعات المتعلقة بالأدعية والأدعية من خلال أحلام.

ويمكنك أيضًا قراءة معلومات دينية إسلامية 50 معلومات دينية قيمة

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!