طفلي يستيقظ كثيراً فِيْ الليل للرضاعة

غالبًا ما يستيقظ طفلي فِيْ الليل لإطعامه

يمكن للأم أن تبحث عَنّْ أسباب وطرق لحل المشكلة التي كثيراً ما يستيقظها طفلي ليلاً لإرضاع طفله لأنه لا يستطيع الاستمتاع بنوم مريح فِيْ الليل. فِيْما يلي بعض النقاط المتعلقة بهذا الأمر

  • يمكن تنظيم نوم الطفل فِيْ الأشهر الأولى من حياته حتى لا تعاني الأم من مشكلة أن الطفل يستيقظ كثيرًا ليلاً للرضاعة ولا أستطيع النوم.
  • يمكن تنظيم إطعام الطفل كل ساعتين، حيث يتلقى الطفل وجبة قبل النوم.
  • كَمْا نحتاج إلَّى معرفة أن الطفل عادة ما يربط بين النوم والمص، لذلك يريد أن يستيقظ لتلقي الرضاعة الطبيعية سواء كانت طبيعية من ثدي الأم أو اصطناعية من زجاجة الحليب.
  • يمكن للأم نفسها أن تلاحظ وتقول إن الطفل غالبًا ما يوقظني فِيْ الليل للمرضعة، على الرغم من أنه يشرب المزيد من الحليب أكثر مما يحتاج، مما يعرضه للقيء أو القيء بسبب تراكَمْ الحليب.
  • لذلك فإن إيقاظ الرضيع المتكرر لا يكون فِيْ جميع الأحوال بسبب الحاجة إلَّى الرضاعة.
  • يمكن تنظيم النوم أثناء الليل والروتين، بفضل نوم الطفل لساعات طويلة فِيْ الليل.

أسباب استيقاظ الطفل كثيرا فِيْ الليل

دعَنّْا نتعرف على أسباب استيقاظ الطفل ليلاً، قبل تقديم الحل لمشكلة استيقاظ طفلي كثيراً ليلاً للرضاعة، ونوضح دور الأم تجاه طفلها، لأن هناك أسباباً عديدة لذلك. الطفل يستيقظ فِيْ الليل

  • الجوع السبب الأكثر شيوعًا لاستيقاظ الطفل ليلًا هُو حاجته إلَّى الرضاعة، خاصة وأن الأطفال حديثي الولادة يحتاجون إلَّى الحليب طوال اليوم لأن أمعائهم صغيرة.
  • بلل الحفاضات تسبب الحفاضات المبللة اضطرابات فِيْ النوم ليلاً لأن الشعور بالبلل يزعج الطفل ويجعله يستيقظ ويبدأ بالصراخ.
  • الشعور بالحر أو البرودة قد يشعر الرضيع بالقلق إذا كانت درجة حرارة الغرفة شديدة الحرارة أو إذا شعر بالحاجة إلَّى الدفء بسبب البرد.
  • التسنين فِيْ وقت التسنين، قد يشعر الطفل بالألم وقد يصاب بالغثيان وارتفاع درجة الحرارة، لذلك غالباً ما يستيقظ الطفل ليلاً بسبب الألم.
  • المرض من الممكن أن يشعر الطفل بالتعب لأنه مريض أو يتألم وبالتالي يحتاج إلَّى العلاج المناسب للشفاء والشعور بالتحسن.
  • القيلولة إذا نام الطفل لساعات طويلة أثناء النهار وأخذ قيلولة لساعات طويلة، فلا يمكنه النوم باستمرار أثناء الليل، لذلك يجب تنظيم نوم الطفل أثناء النهار.
  • عدم تحضير المكان قبل النوم تشير الدراسات إلَّى أن نوم الطفل غير مستقر إذا كان فِيْ مكان به إضاءة أو درجة حرارة غير مناسبة.
  • مشاكل الجهاز الهضمي يكون الرضيع أكثر عرضة للغازات والقيء أو الشعور بالانتفاخ خاصة بعد الرضاعة بالغذاء الصناعي، لذلك يجب إجراء العلاج بعد استشارة الطبيب.
  • الكوابيس يمكن أن ينزعج الأطفال بعد 12 شهرًا من الكوابيس فِيْ الليل، خاصةً إذا كانوا يشاهدون التلفاز ومقاطع الفِيْديو على الشاشات، وهُو أمر خطير جدًا فِيْ هذا العمر.

دور الأم تجاه الطفل الذي غالباً ما يستيقظ ليلاً للرضاعة

يربط الطفل عادةً بين الرضاعة الطبيعية والنوم ويمكن تغيير هذه العادة بمساعدة الأم ويمكن تقليل عدد الاستيقاظ ليلاً باتباع النصائح التالية

  • يستيقظ طفلي كثيرًا فِيْ الليل ليقوم بالرضاعة، لذلك عليك أن تتحلى بالصبر قبل أن تصل إلَّى نتيجة، لأنه فِيْ الأشهر الأولى من الصعب جدًا على الأطفال أن يعتادوا على النوم ليلًا.
  • يمكن للأم أيضًا أن تبدأ مع الطفل فِيْ سن 4 أشهر لتنظيم وقت النوم ليلًا.
  • أما قبل ذلك، أي قبل سن 4 أشهر، يمكن للأم أن تستيقظ ليلاً لإرضاع طفلها فِيْ جو هادئ يشجعه.

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!