متي يكون الوقت المناسب للجماع بعد الولادة شرعًا

ما هُو الوقت المناسب للجماع بعد الولادة

ما هُو الوقت المناسب للجماع بعد الولادة

يتعامل الدين الإسلامي مع كل ما يتعلق بحياتنا من الحمل والجماع والولادة وكذلك الرضاعة الطبيعية.

يقول الأطباء إنه يجب على الزوجين الانتظار 4-6 أسابيع بعد الولادة قبل الجماع لحماية المرأة من أي مشاكل أو مضاعفات.

فترة النفاس

هِيْ الفترة التي تلي الولادة مباشرة، ويتراوح طولها من 40-45 يومًا بعد الولادة، وخلال هذه الفترة يعود جسم المرأة إلَّى وضعه الطبيعي، بالإضافة إلَّى عودة الرحم إلَّى وضعه الطبيعي.

خلال هذه الفترة ينزل الدم الفاسد من جسد المرأة ويستمر لعدة أيام، ويمكن أن يتوقف ثم يعود مرة أخرى حتى نهاية فترة النفاس.

أراء بشأن مدة الجماع المناسبة بعد الولادة شرعا

وبعد معرفة متى تكون الفترة المناسبة للجماع بعد الولادة قانونية، سنتعرف على آراء حول الفترة المناسبة للجماع بعد الولادة وفقًا للشريعة.

تعددت الآراء حول الوقت المناسب للجماع فِيْ الشرع بعد الولادة، ونذكر بعضها على النحو التالي

فتاوى العلماء

تعددت أقوال العلماء فِيْ الوقت المناسب للجماع شرعاً، وهذه الآراء على النحو التالي

رأي العلماء على لسان الترمذي

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!