تفسير ان الله عليم خبير

تفسير أن الله العليم العليم ، فالعلم والخبير اسمان من أسماء الله الحسنى منتشرين في سور وآيات القرآن. خبير.

التفسير أن الله عليم بالكلية ، وعارف

عند تفسير آيات القرآن الكريم ، لا بد من الرجوع إلى أئمة التفسير من السلف الصالح ، وفيما يلي نقدم لكم تفسيراً بأن الله عليم بالله تعالى ، حسب بعض كتب التفسير. :

  • التفسير الطبري: “اللَّهُ يَا أَيُّهَا النَّاسُ عَلَمَكُمْ أَتَّقُونَ عَلَى اللَّهِ وَإِنَّكُمْ أَكْرَامُكُمْ مَعَهُ.
  • تفسير ابن كثير: أي: اعرف عنك خبيرا في أمورك فاهدي من شاء فيضيع ويرحم من يشاء ويعذب على من يشاء.
  • تفسير الرازي: “من يعرف مظهرك الخارجي ، يعرف أنسابك ، فهو خبير في أعمق أسرارك ، ولا تخفى عنه أسرارك ، فاجعل التقوى تزيدك”.
  • التفسير المختصر: “الله عليم بظروفك ، عليم بكمالك ونقصك ، ولا يخفى منه شيء من ذلك”.
  • أسهل التفسيرات: جملة تفسيرية يبين فيها سبحانه أنه عليم بالناس ، عليم بمظهرهم الخارجي ، وبداخلهم ، وما يكملهم ، وخيبر يسعدهم بكل شيء في حياتهم.

الآيات التي يذكر فيها اسم الله تعالى (عليما عليما)

لم يرد هذان الاسمين معًا في القرآن الكريم إلا في موضعين، الموضع الأول في سورة لقمان، في قوله تعالى: {إِنَّ اللَّهَ عِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَيُنَزِّلُ الْغَيْثَ وَيَعْلَمُ مَا فِي الْأَرْحَامِ وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ مَّاذَا تَكْسِبُ غَداً وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ بِأَيِّ أَرْضٍ تَمُوتُ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ } والمركز الثاني في سورة الحجرات في قوله تعالى: {أيها الناس خلقناكم من الذكر والأنثى وجعلناكم شعوباً وقبائل لتغفر لكم.

الله العليم الخبير محمد بن صالح العثيمين

وفي أحد المقاطع المنشورة على موقع يوتيوب ، كان هناك تسجيل صوتي للشيخ العظيم محمد بن صالح العثيمين رحمه الله ، موضحا قوله تعالى إن الله عليم بالعلم ، كما يقول. :

نسأل الله المغفرة والتوبة إليه ، إن كان أكرمكم عند الله هو أتقكم ، فالله عليم ، عليم ، عليم ، لأن هنا مطلق ولا ينحصر في شيء تحت أي شيء. ظروف. لذلك فهو على دراية بالمظاهر الخارجية ، وخبير في الجوهر ، لذلك إذا اجتمعت المعرفة والخبرة ، يصبح هذا أكثر إفادة. يُدعى خبيرًا ، لذا فإن الخبير له معنى يتجاوز المعرفة.

وهكذا وصلنا إلى ختام مقال: تفسير أن الله عليم بالكلِّي وعير ، تحدثنا فيه عن تفسير قوله تعالى أن الله عليم بالكلِّي وعير. الجليل ابن عثيمين رحمه الله.

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!