هل الرياضة تؤثر على الدورة الشهرية

هل تؤثر الرياضة على الدورة الشهرية ، فالكثير من الفتيات والنساء يلجأن إلى ممارسة الرياضة أثناء الدورة الشهرية ، بهدف تخفيف التشنجات والتشنجات الشديدة الناتجة عنها والتي تستمر لعدة أيام متتالية ، وتؤثر على الحالة النفسية والجسدية للمرأة ، خاصة حيث أنه يساعد على تنشيط الدورة الدموية في الجسم ، وفي سياق الحديث عن الرياضة فهو مهتم بإبراز ما إذا كانت الرياضة تؤثر على الدورة الشهرية ، مع توضيح فوائد ممارسة الرياضة أثناء الحيض.

هل ممارسة الرياضة تؤثر على الدورة الشهرية؟

الجواب نعم ، حيث أثبتت العديد من الدراسات العملية أن الرياضة تؤثر على الدورة الشهرية بشكل خاص ، وأنها تلعب دورًا مهمًا في تنشيط الدورة الدموية في جميع أنحاء الجسم ؛ وبعد ذلك يخرج دم الحيض بشكل شهري ورغم ذلك ينصح جميع الأطباء المختصين بضرورة ممارسة التمارين الخفيفة التي لا تؤثر على الجسم وتزيد من آلامه خاصة في فترة الحيض الأولى ، كما ينصح بذلك. تجنب ممارسة النزيف العنيف الذي يستمر لفترة طويلة من الزمن حتى لا تتحول دورتك الشهرية إلى نزيف لا يمكن السيطرة عليه.

تمارين للقيام بها أثناء الحيض

تساعد ممارسة الرياضة أثناء الدورة الشهرية على السيطرة على العديد من المضاعفات التي تتعرض لها المرأة أثناء الدورة الشهرية. هذه التمارين هي كما يلي:

  • المشي: من أفضل التمارين التي يمكن ممارستها للتخفيف من آلام الدورة الشهرية ، خاصة وأن المرأة تستطيع تحديد السرعة والتوقيت الذي يناسبها.
  • – رفع الأثقال الخفيفة: رفع المرأة لعدد من الأوزان الخفيفة أثناء الحيض يزيد الضغط على الرحم. ثم تنزيل دم الحيض لتخفيف التقلصات والتقلصات المزعجة في اسفل البطن.
  • التمارين الخفيفة: تحتاج النساء إلى ممارسة الرياضة من أجل الاسترخاء وتخفيف تقلصات الجسم دون الشعور بالتعب أو الإرهاق.
  • تمارين الإطالة: تساعد تمارين الإطالة ، وخاصة اليوجا ، على إرخاء جميع عضلات الجسم ؛ ثم يخفف شعور المرأة بالضغط أو التوتر النفسي الناتج عن اضطراب هرمونات الجسم أثناء الحيض.

فوائد ممارسة الرياضة أثناء الحيض

هناك العديد من الفوائد والمزايا التي يمكن للمرأة أن تحصل عليها عند مشاركتها في الأنشطة الرياضية أثناء فترة الحيض ، وتتضح كل هذه الفوائد في ما يلي:

  • تقليل آلام الدورة الشهرية: أظهرت بعض الدراسات أن ممارسة الرياضة أثناء الحيض تساعد في تخفيف الضغط على الرحم. ثم يخفف الآلام الشديدة في هذه المنطقة من الجسم.
  • تحسين الحالة النفسية: تساعد التمارين الرياضية على تحفيز جسم المرأة لإنتاج هرمون الإندورفين الذي يساعد في تحسين الحالة المزاجية والنفسية.
  • احتباس دم الدورة الشهرية: تعاني بعض النساء من احتباس دم الحيض داخل الرحم ، لكن ممارسة الرياضة تساعد على إخراج هذا الدم من الرحم من خلال الضغط البسيط عليه.

هل التمارين تؤخر الحيض؟

الجواب نعم ، خاصة إذا مارست الفتاة أو المرأة تمارين عنيفة تتطلب فترات طويلة. تضغط هذه التمارين على الرحم ، وتؤدي إلى الشعور بألم شديد قد يصعب على بعض النساء تحمله. بشكل عام ، تعتبر التمارين العنيفة من العوامل الرئيسية التي تؤدي إلى تأخير أو انقطاع الدورة الشهرية لفترة طويلة من الزمن ، وبالتالي يسمح جميع الأطباء بممارسة التمارين الخفيفة وخاصة تمارين اليوجا والمشي التي تساعد على تحسين الحالة النفسية و مزاج؛ ومن ثم التحكم في تدفق دم الحيض المحاصر داخل الرحم مما يزيد من تقلصاته بشكل مبالغ فيه.

تمارين يجب تجنبها أثناء الحيض

كما أن هناك العديد من التمارين التي يمكن ممارستها أثناء الحيض ، فهناك أيضًا العديد من التمارين التي يفضل تجنبها خلال هذه الفترة ، ومن أبرزها ما يلي:

  • تمارين القرفصاء بأنواعها خاصة أنها تزيد الضغط على الرحم. ثم تفاقم الشعور بالألم وانتشر في جميع أنحاء الجسم.
  • تمارين الضرب ، التي تتطلب فترات طويلة من الوقت لممارستها ، تضخم اضطرابات وتشنجات الرحم.

المخاطر الناتجة عن ممارسة الرياضة أثناء الحيض

ممارسة الرياضة أثناء الحيض ليست بالشيء المقلق الذي قد يسبب مضاعفات خطيرة كما يعتقد البعض على الإطلاق ، خاصة وأن المرأة كانت مهتمة بممارسة التمارين الخفيفة التي تزيد من إرخاء جميع عضلات وأعضاء الجسم مثل المشي البسيط واليوجا. وغيرها من التمارين التي تلعب دورًا مميزًا في تقليل آلام الدورة الشهرية وتحفيزها على النزول ، ورغم ذلك فإن التمارين العنيفة التي تتطلب فترات طويلة قد تؤدي إلى انقطاع الدورة الدموية مع ألم شديد معها قد يصعب تحمله أو التعامل مع الأمر الذي يتطلب البقاء بعيدًا عن هذه النوعية الشديدة من التمارين.

هل الرياضة تأخذ الفترة في وقت مبكر؟

الجواب نعم ، فقد أثبتت العديد من الدراسات العلمية أن ممارسة الرياضة العنيفة تؤثر سلبًا على الدورة الشهرية ، وقد تؤدي إلى نزولها مبكرًا عن موعدها الطبيعي ، خاصة وأن هذه التمارين تزيد الضغط على الرحم ؛ ومن ثم قد يستمر خطر حدوث نزيف حاد لفترة طويلة من الزمن ، وكذلك قد تؤدي ممارسة هذه التمارين العنيفة إلى انقطاع الدورة الشهرية لعدة أشهر متتالية نتيجة التأثير السلبي المباشر على هرمونات الجسم.

نصائح لممارسة الرياضة أثناء الحيض

يؤكد جميع المتخصصين على ضرورة الالتزام بمجموعة من النصائح عند ممارسة الرياضة أثناء الحيض ، وكل هذه النصائح واضحة كالآتي:

  • تناول المسكنات الطبية التي أوصى بها الطبيب المعالج عند الحاجة قبل ممارسة الرياضة.
  • الإفراط في تناول الماء أو السوائل الطبيعية ، حيث يوصى بتناول كمية مناسبة على الأقل كل ربع ساعة.
  • استخدام الفوط الصحية الطبية التي تتناسب مع طبيعة الجسم مع تغييرها بشكل مستمر لتجنب الالتهابات المهبلية أو الرحمية الخطيرة.
  • من الضروري اختيار تمارين بسيطة وخفيفة تساعد على تخفيف آلام الجسم خلال فترة الدورة الشهرية ، ولا تزيد من إحساس المرأة بها.

تجربتي مع ممارسة الرياضة خلال الدورة

تعتبر ممارسة الأنشطة البدنية خلال فترة الدورة الشهرية أمرًا مهمًا تهتم به العديد من النساء والفتيات لتخفيف الألم الناتج. تتجلى هذه التجارب جميعها في ما يلي:

  • أكدت امرأة أنها عانت من تقلصات شديدة في أسفل البطن أثناء فترة الحيض ، لكن تمارين اليوجا ساعدتها في التخفيف من هذه الاضطرابات والسيطرة عليها.
  • وذكرت أخرى أنها لجأت إلى المسكنات الطبية لتسكين آلام الدورة الشهرية ، فهل تسكينها؟ مما أدى إلى إصابتها بأمراض كثيرة ؛ لذلك لجأت إلى الرياضة مما ساعدها على إرخاء الجسم وتخفيف التعب.
  • كما أكدت فتاة أنها لجأت إلى تمارين المشي لتحسين حالتها النفسية خلال فترة الحيض. في الواقع ، ساعدها هذا التمرين على زيادة شعورها بالسعادة. ومن ثم القضاء على الشعور بالحزن.

وهكذا وفي نهاية هذا المقال أوضحنا لك ما إذا كانت الرياضة تؤثر على الدورة الشهرية ، وتعلمنا مجموعة من النصائح التي يجب اتباعها عند ممارسة الرياضة أثناء الدورة الشهرية.

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!